النقباء السابقين
العودة
محمـــد البعلبكــــي

نقيب الصحافة اللبنانية

صـــاحــــب جــريـدة "صــــدى لبـنــان"

 

ولد عام 1921 في بيروت ،

تلقى دروسه الابتدائية والثانوية في كلية المقاصد الاسلامية ببيروت . ثم التحق بالكلية الشرعية (ازهر لبنان اليوم ) التي اسسها في الثلاثينات مفتي الجمهورية اللبنانية الراحل
الشيخ محمد توفيق خالد ، فتلقى عليه وعلى نخبته من افاضل علماء الاســـلام امثـــــال الشيخ مصطفى الغلايـيـني واحمـــد عمر المحمصاني وراشد عليوان وعبد الرحمن سلام ومحمد العربي العزوزي  وسواهم دراسته الدينية والادبية العربية ثلاثة اعوام ، وامّ المسلمين خلال تلك الفترة في عدد من مساجد العاصمة اللبنانية . وبعد ذلك اكمل دراسته الجامعية في جامعة بيروت الاميركية وتخرج فيها عام 1942 حائزاً على شهادة (ب.ع) في الادب العربي بامتياز ، وكان موضوع رسالته لنيل الدرجة الجامعية : "مقدمة لدرس ادب القرآن
".

 

تولى في الجامعة الاميركية سكرتيرية تحرير مجلة "العروه" وقبل تخرجه بعام واحد التحق باسرة تحرير جريدة "الديار" التي اسسها الرئيس تقي الدين الصلح  والاستاذ حنا غصن عام 1941 ، فبدأ ممارسته للصحافة ثم جمع اليها العمل في التدريس بالجامعة الاميركية استاذا للتاريخ والادب العربي فكان من تلامذته رهط ممن برزوا بعد ذلك في الحياة العامة ، كغبطة البطريرك اغناطيوس هزيم والاساتذة غسان تويني ومنح الصلح وبهيج طبارة وسعيد فواز وعبد الرحمن الصلح وجبران حايك والعميد احمد الحاج وسواهم .

انصرف الى الصحافة عام 1943 واستمر في تحرير " الديار" ست سنوات شارك خلالها ايضاً في تحرير مجلة "الصياد " . وفي عام 1947 انشأ بالاشتراك مع زميله المرحوم الاستاذ سعيد سربيه جريدة " كل شيء"  واصدراها اسبوعية اربع سنوات ، وفي عام 1951 تملك جريدة " صدى لبنان " اليومية التي اسسها المرحوم سجعان عارج سعادة من ولديه الاستاذين جوزف وجورج عارج سعادة واخذ في اصدارها سياسية حرة ولم تحتجب خلال احداث لبنان الاخيرة الا بضعة اشهر استأنفت بعدها الصدور ظهر كل يوم . وقد تخرج في هاتين المؤسستين الصحافيتين عدد كبير من رؤساء تحرير الصحف والمجلات اللبنانية ومحرريها .

 

شارك مراراً في عضوية مجالس نقابتي المحررين واصحاب الصحف . وانتدب عدة مرات لتمثيل النقابة في مؤتمرات صحافية عربية ودولية مختلفة . وكان للأستاذ البعلبكي مع عدد من زملائه منذ الأربعينات جولات مشهورة في النضال لجريدة الصحافة والمعتقد في لبنان . وقد دخل السجن عدة مرات من جراء ذلك ومن جراء تجارب حزبية وسياسية سابقة .

انتخب نقيباً للصحافة اللبنانية في شباط 1982، واعيد انتخابه تسع مرات متوالية  بالإجماع نقيباً للصحافة وجدد انتخابه أخيراً في اواخر كانون الأول 2011 حتى آخر العام 2014.

 

حائز على :

-         ميدالية الاستحقاق اللبناني الفخرية المذهبة       موقعة من رئيس الجمهورية كميل شمعون بتاريخ 29/8/1958

-         وسام   الارز الوطني من رتبة كومندور          من رئيس الجمهورية  العماد اميل لحود بتاريخ 5/12/2001.

-         ORDRE NATIONAL DE MERITE       من رتبة ضابط Officier بتوقيع رئيس الجمهورية الفرنسية فرنسوا ميتران بتاريخ 13 شباط 1985.

-         وسـام  الوحــــدة       من الرئيس اليمني  علي عبد الله صالح   بتاريخ 22 ايلول 2002

-         جائزة   "تاج السلام"           من الاتحاد الدولي والديني للسلام العالمي لعام 2004 .

-         وسام  المنظمة العالمية للصحافيين (فرع البرازيل)          بتاريخ 12 حزيران 1991

وعدد كبير من دروع التقدير.

مقررات
نقابة الصحافة اللبنانية   بيروت في 29 آب...
قانون الاعلام
قراءة المزيد
روابط مفيدة